كشفت مصادر مطلعة من مدينة الدار البيضاء أن الشابة الجميلة حنان التي حول السرطان جسدها إلى وضع مؤسف وتعاطف معها ملايين المغاربة، لاقت ربها زوال اليوم بإحدى مصحات المدينة.

هذا وأكد المصدر أن عائلة حنان تعيش صدمة كبيرة في هذه الاثناء بعد فقدانها فتاتهم صاحبة الابتسامة الجميلة.

وكانت حالة الشابة حنان قد  شهدت أمس تدهورا كبيرا ما جعل الطبيب يؤكد لعائلتها أن وضعها حرج ولن تعيش طويلا، وهو ما حدث بالفعل.