كشف وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، مساء اليوم، أن تركيا تلقت إشارات وصفها بــ “الإيجابية” من الولايات المتحدة حول طلبها بترحيل الداعية فتح الله غولن المتهم الأول بالوقوف وراء المحاولة الانقلابية وتدبيرها.

وأكد وزير الخارجية التركي، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الايراني محمد جواد ظريف، إنه يجري العمل على اعداد وثائق جديدة لإرسالها الى واشنطن لتسليم غولن.

و كانت أنقرة قد أرسلت في وقت سابق إلى الولايات المتحدة وثائق تدعم طلبها لتسليم الداعية فتح الله غولن، غير أن ذلك قوبل بالرفض من طرف أمريكا بحجة عدم وجود أدلة إدانة.