قررت المحكمة الابتدائية بمدينة بنجرير، اليوم، بإرجاء النطق في قضية الستة المتورطين في اغتصاب الفتاة القاصر “خديجة السويدي” التي تبلغ من العمر 16 سنة الى الاثنين المقبل.
و يذكر ان خديجة أقدمت على الانتحار بإضرام النار في جسدها بعد علمها بإطلاق سراح مغتصبيها بعد أن قاموا بتهديدها و نشر شريط فيديو يصور لحظات اغتصابها بمهانة.