كشفت وسائل إعلام جزائرية أن عائلة بولاية سطيف بالجزائر، تعيش حالة من الرعب والخوف بسبب اندلاع النيران بين الحين والآخر في منزلها.

وأضافت المصادر أن هذه الظاهرة التي لم يتم الوصول إلى تفسير لها ما عدا بعض الرقاة الذين أرجعوها إلى نفر من الجن يعيشون بتلك المنطقة، حيث لم تتوقع العائلة يوما أن تجد نفسها محاصرة بالنيران ومرغمة على مغادرة منزلها .

هذا ويضيف المصدر أن الجن أحرق 450 حزمة من التبن، الأسبوع الماضي على الساعة 21 ليلا وبعدها بيومين اندلع حريق في إحدى غرف البناية، وبات أهل ذات البيت لا يفارقون سماع القران ليل نهار من أجل طرد هذا الجن.