في موقف غير مسبوق بالمغرب، حاول سائح فرنسي أن يركب “حمارا” صغيرا كان يرافقه بإحدى الخطوط بترامواي الرباط، وهو الموقف الذي أثار سخرية المغاربة بعد انتشار صور السائح على مواقع التواصل الاجتماعي.

هذا وقد كاد السائح يركب الحمار بالترامواي لولا تدخل المراقبين الذين منعوه من إركابه بشق الأنفس، بعدما رفض السائح الاستجابة للمراقبين وحاول عدة مرات أن يركب الحمار.

الحمار الذي بدى جميلا كون أن صاحبه يلبسه لباسا ملونا ويهتم به بشدة، أثار تساؤل المعلقين على الصور بمواقع التواصل الاجتماعي، حول الرسالة الغريبة التي يود السائح الفرنسي أن يبعثها للمغاربة.

3_1

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

3_2