بادرت الشرطة الأمريكية باستدعاء الممثل الأمريكي الشهير “توم كروز” قصد استجوابه بخصوص تلقيه مكالمة من مجهول انتهت بعبارة “الله أكبر”، مما خلف ذعرا لديه خاصة وأن المتصل توعّد بشن هجوم إرهابي على إحدى الكنائس التابعة للطائفة الدينية التي ينتمي إليها كروز.

وكشفت إحدى الصحف البريطانية، أن نجم السينما العالمية  تلقى مكالمة من شخص مجهول سأله من خلالها “هل هناك أي تفجيرات يمكنني أن أفعلها في كنيستكم؟”، مؤكدا في اتصاله أنه مسلم، قبل أن ينهي مكالمته معه بعبارة “الله أكبر توم كروز”.

هذا وتواصل الشرطة الأمريكية تحرياتها من الممثل “توم كروز” بولاية كاليفورنيا بالاضافة إلى فرض حراسة مشددة وإجراءات أمنية على الكنائس لتفادي أي هجمات ارهابية تتعقب هذا التهديد.