مجددا عاد للساحة الفنية أمير الراي الشاب “فضيل” ولأول مرة على منصة الجديدة للمشاركة في السهرة الختامية للمهرجان الدولي جوهرة الذي يطفئ شمعته السادسة هذه السنة.

وفي ندوة صحافية عقدها الشاب فضيل وبعدما علم ان مشاركته جاءت بعد تعذر الشاب بلال الحضور بسبب وفاة والدته، أكد على ان حضوره لم يكن كبديل لفنان أخر قائلا “ما جيتش نسد الثقب” ولكن حل بالجديدة لإحياء السهرة الختامية من مهرجان جوهرة الدولي و للتفاعل مع الجمهور الدكالي.

أعرب الشاب فضيل عن فخره واعتزازه بحصوله على الجنسية المغربية، خصوصا وانها منحت له بظهير من صاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي مافتئ جلالته يقدم يد المساعدة لجميع الفنانين المغاربة.

واستنكر فضيل لتصريحات الشاب بلال الأخيرة قائلا بالحرف “الله يهدينا، وهذاك بلال الله يهديه “.