أعلنت الشرطة الفرنسية وقوع 10 انفجارات داخل مخزن تجميع للذخائر في بلدة فيمي شمالي فرنسا يوم الأحد، مرجحة أن يكون الحادث عرضيا.

وقالت الشرطة في تصريح: ” الذخائر قديمة نسبيا وحساسة أمام التغيرات المناخية مثل الحرارة والرطوبة، ما يمكن أن يفسر الانفجارات”، مؤكدة عدم وقوع ضحايا في الحادث.

وفرضت الشرطة طوقا أمنيا على المكان، ومنعت مرور السيارات قربه، كما أخلت سبعة مبان في الموقع تحوي عددا من القنابل من عهد الحرب العالمية الأولى.

يذكر أن المخزن المذكور تجمع فيه الذخائر من عيارات مختلفة بعضها كيميائي.