أدينت أم من جنوب كارولاينا في أميركا بتهمة القتل، بعد وفاة ابنتها البالغة من العمر 17 شهراً، و ذلك بإطعامها ملعقة من الملح، بحسب مسؤولين. وتبلغ الأم كيمبيرلي مارتينز 23 عاماً، واتهمت بالقتل وإساءة معاملة طفلتها.

وقال المحامي إنها أطعمت ابنتها ملعقة من الملح لتلفت انتباه زوجها، المنفصل عنها حالياً، وإنها فعلت ذلك لجعله يعود إلى حياتها. وأسعفت الطفلة إلى المستشفى بعد معاناتها من ارتفاع في درجات الحرارة وأعراض مرضية. وتعتبر المستويات العالية من كلوريد الصوديوم المكون الأساسي لملح الطعام سامة بالنسبة للجميع، لكن تأثيرها أكبر على الأطفال لأنهم لا يزالون في طور النمو.

ويصنف التسميم بملح الطعام ضمن أساليب إساءة معاملة الأطفال، ففي السنة الماضية أقدمت امرأة من نيويورك، على إعطاء ابنها البالغ من العمر 5 سنوات، الصوديوم من خلال أنبوب تغذية، ما تسبب بموته، بحسب ما نقله موقع “BuzzFeed”.