ذكرت مصادر محلية لموقع “ماذا جرى” انه على خلفية انهيار بناية سباتة تم مباشرة التحقيق العاجل في هذه الفاجعة، و قد تم على الساعة الرابعة صباحا اعتقال “الطاشرون” المسمى حسن و الملقب ب”إنزهاور” على الساعة الرابعة صباحا من منزله بالدار البيضاء و المسؤول عن بناء البناية المنهارة.
و حسب نفس المصادر ، فإن الشرطة القضائية بالدار البيضاء تلقت أوامر بفتح تحقيق دقيق ومعمق لمعرفة ملابسات وأسباب سقوط “عمارة سباتة” التي أودت بحياة قتيل و24 جريحا كحصيلة أولية.
وأفادت ذات المصادر، أن سقوط عمارة سباتة ستطيح برؤوس كثيرة في ظل الأنباء التي تحدثت عن حصول مالكها على التراخيص للبناء والإصلاح وزيادة طوابق جديدة، والتي ستكون السبب الرئيسي في سقوطها.