يعيش في هذه الأثناء مستشفى ابن رشد بمدينة الدار البيضاء حالة من الاستنفار القصوى بعدما توافدت سيارات الاسعاف على المستشفى حاملة عددا من الضحايا.

وكشف مصادر مطلعة من داخل المستشفى أن مدير المستشفى حل بسرعة لعين المكان، بالإضافة إلى عودة كل الاطر الطبية والتمريضية لاستقبال الجرحى  والمصابين.

هذا وقد وصلت  سيارتي إسعاف قبل قليل لذات المستشفى إحداها تحمل طفلا مصابا بجروح والاخرى تحمل راشدا مصابا بين الحياة والموت تم إدخاله العناية المركزة.