تعرضت حافلة، كانت تقل مراسلين صينيين، لإطلاق نار أثناء توجههم إلى القرية الأولمبية في ريو دي جانيرو، وهو الهجوم الذي أدى إلى مقتل 6 أشخاص، دون أن يصاب أي من الصحفيين في الحادث .

وكشفت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينغ بوست” الصينية،  أن الحادث وقع ليلة الأربعاء، أثناء عودة الصحفيين، من تغطية وصول فريق كرة السلة الصيني المشارك في الأولمبياد.

وأكد عضو في البعثة الصينية، أن الحافلة التي كانت تقل الصحفيين، تعرضت لإطلاق نار من أسلحة نارية، وقتل 6 أشخاص في الحادث.