هزة كبيرة تعيشها الرياضة المغربية اليوم الجمعة بعدما بلغ خبر توقيف السلطات البرازيلية للملاكم المغربي حسن سعادة  بسبب ما قالت عنه السلطات أنه اعتداء جنسي من طرفه على عاملتي تنظيف في القرية الأولمبية، بحسب ما أعلنت الشرطة قبل ساعات من حفل افتتاح العاب ريو دي جانيرو الأولمبية، قبل حفل افتتاح الألعاب الاولمبية.

وأكدت وكالة فرانس برس أن تسلمت بيانا من الشرطة يقول أنه “بحسب التحقيق، قام الرجل في 3 غشت باغتصاب عاملتي تنظيف برازيليتين في القرية الأولمبية بحسب أدلة تم جمعها”.

وتم إيقاف الملاكم احتياطيا لمدة “15 يوما” حيث أنه في البرازيل، يتم استخدام عبارة “اغتصاب” لاي نوع من الاعتداءات الجنسية.