كشفت مصادر مطلعة أن السلطات بعاصمة النيجر، أطلقت صباح اليوم، سراح المغامر المغربي عادل بودراع، اختفى عن الأنظار منذ منتصف الشهر الماضي بعدما تم اعتقاله من طرف السلطات بذات المدينة.

وقد تم إطلاق سراح المغربي مباشرة بعد الانتهاء من بعض الإجراءات الروتينية حيث سيتم أخذه إلى السفارة المغربية، أو سيتم نقله إلى مالي من طرف سلطات النيجر.

وكانت قصة الشاب المغربي قد خلفت تعاطفا من طرف المغاربة مع عادل بودراع الذي ينحدر من مدينة القنيطرة، مباشرة بعد اعتقاله بالنيجر دون ارتكابه أي ذنب.