بعد عملية بحث مضنية استمرت نحو 4 أسابيع تم العثور على البقرة (يوهانا) في أراض تابعة لشركة السيارات أوبل، وساقتها وحدة “الحماية من الحرائق” في الشركة إلى مكان آمن لحين مجيء الشرطة.
وكانت البقرة قد هربت في الخامس يوليو الماضي أثناء طريقها إلى مكان الذبح في مدينة (كايزرسلاوتيرن) جنوب ألمانيا. واستخدمت الشرطة وسائل عدة للبحث عنها بما في ذلك طائرات مروحية، كما تم توقيف القطارات عندما بلغ إلى مسامع الشرطة أنها شوهدت بالقرب من خط سكة حديد.
وقد حظي هروب (يوهانا) بمتابعة إعلامية كبيرة وتلقت السلطات عدة بلاغات عن مكان وجود البقرة، لكنها كانت تصل وقد اختفت عن الأعين.
وقدمت منظمة خاصة بحماية الحيوانات جائزة لمن يقبض عليها وعرضت العفو عن البقرة وعدم ذبحها، وهو ما دفع شخص مختص في القبض على الحيوانات ببدء عملية البحث عنها، لكن دون جدوى، إذ لم يفلح في العثور عليها.
وبعد العثور على البقرة في أرض شركة أوبل قامت وحدة “الحماية من الحرائق” بجرها عن طريق الخدعة إلى مكان ضيق وحشروها بين الزوايا، وبعد ذلك تم إعطائها جرعة تخدير بغرض التمكن من للسيطرة والقبض عليها، ومن ثم أرسلت إلى حظيرة جديدة وقُرر عدم ذبحها.