عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في تصعيد جديد هدّدت الفتاة المثيرة للجدل “إكرام”، مختلف القنوات التلفزيونية وصفحات التواصل الإجتماعي التي تناولت قضيتها باللجوء للقضاء الأمريكي ومكتب التحقيقات الفيدرالي أف بي آي بعد نشر صورها وفيديوهاتها بدون الحصول على إذنها، حسب ما نشرته على صفحتها الرسمية بموقع التواصل فيسوك.
وأكدت إكرام إنها تعتزم اللجوء لمكتب أف بي آي والعدالة الأمريكية لإنصافها من الضرر الذي لحق بعائلتها ـ حسب تعبيرها ـ وذلك جراء نشر قصتها وصورها ولقطات فيديو تظهر فيها.
وينتظر أن تلجأ إكرام للقضاء للحصول على تعاطف من جانب السلطات الأمريكية بهدف تمكينها من تسوية وضعيتها على الأراضي الأمريكية، والحصول على الإقامة أو الجنسية.