اهتز دوار أولاد أيوب الموجود على مستوى الجماعة القروية أولاد أعمرو التابعة لإقليم قلعة السراغنة، ليلة أمس الثلاثاء، على وقع خبر صادم بطلته فتاة حامل في شهرها الثامن أقدمت على الانتحار شنقا بمنزل أسرتها.
وحسب مصادر محلية فإن الفتاة البالغة من العمر 23 عاما وهي أم لطفل، كانت تعاني في الآونة الأخيرة من اضطرابات نفسية حادة.
وأضافت المصادر ذاتها أنه وفور علم أسرة الهالكة بوفاتها تم إبلاغ السلطات المحلية ورجال الدرك الملكي الذين حلوا بمكان الحادث، حيث تم فتح تحقيق في الموضوع، بينما تم نقل جثة الفتاة إلى مستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح