أعلن احد المحامين في نبروبي عاصمة كينيا، أنه مغرم بابنة الرئيس الأمريكي البكر وأن ينوي التقدم لخطبتها.

وقال فيليكس كيبرونو،  في مقابلة مع صحيفة “ذا نايروبيان” : أن ابنة الرئيس اوباما اثارت اهتمامه سنة 2008 فتوقفت أحلامه بالزواج بامرأة أخرى غيرها.

وقال المحامي الكيني أن عائلته تتعاون معه لجمع المهر الذي سيتقدم به إلى السفارة ألامريكية في القريب وهو عبارة عن 50 بقرة، و70 خروفا و30 رأس ماعز، أي ما يعادل 90 ألف دولار.

وحول الحياة المستقبلية لابنة الرئيس في بيته قال المحامي الكيني أنه سيلقنها كيف  تحلب البقر وكيف تطبخ الأكل الكيني.