قررت المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت، أمس، متابعة فتاة متزوجة بالغة من العمر 21 عاما، وعشيقها في حالة اعتقال، وإيداعهما السجن المحلي بالأوداية إلى حين بداية جلسات محاكمتهما، وذلك عقب متباعتهما بتهمة الخيانة الزوجية والفساد.
وحسب مصادر محلية فإن العشيقين اللذين يعيشان بجماعة أسيف المال ضواحي شيشاوة، تم اعتقالهما، عقب توصل مصالح الدرك الملكي بشكاية من قبل والد الفتاة والتي أفاد من خلالها بأن ابنته عقدت قرانها قبل يومين وكانت الاستعدادات جارية لإقامة العرس نهاية شهر غشت الجاري إلا أنها غادرت المنزل فاجأة ودون سابق إنذار رفقة عشيقها.
وأضافت المصادر ذاتها أن رجال الدرك الملكي وفور توصلهم بالشكاية قاموا بحملات تمشيطية، مكنت من اعتقال الفتاة وعشيقها البالغ من العمر 28 عاما، حيث تم وضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية بعد التحقيق معهما بأمر من النيابة العامة.