قال الاعلامي المصري عمرو أديب الذي ينشط برنامجا يوميا في قناة ” اليوم” إن مصر ستعرف كارثة حقيقية في شهر يونيه بسبب مرور سنة على حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي وعلى رحيل الإخوان المسلمين.

ودعا الإعلامي أديب المصريين إلى اليقظة وتوخي الحذر لأن الوضع سيكون صعبا جدا”فالبلد مطلوبة ومستهدفة جدا من جهات كثيرة”.

وعدد الإعلامي الجهات التي ستخرج إلى الشارع في هذه الفترة”وستكون في فعاليات لـ6 أبريل قد تتجسد بالعصيان المدني يوم 11 يونيو ، وفي 3 يوليو الذي هو رحيل مرسي “.