عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوردت مصادر مطلعة من مدينة سيدي إفني أن قائد الحامية العسكرية لسيدي إفني، لقي حتفه صباح اليوم الأحد على مقربة من شاطئ “سيدي وارزك” بالمدينة، بعد حادثة سير، إثر إنقلاب سيارته على بعد أمتار من رمال الشاطئ.

الحادثة التي توفي فيها الكولونيل وقائد الحامية العسكرية وقعت في حدود الساعة السابعة صباحا، إذ أضاف المصدر أن “الهالك كان معروفا بولعه الشديد بصيد الأسماك”.

وقد خلف الحادث  استنفارا في صفوف السلطات المحلية و الإقليمية و الأمن الوطني ورجال الوقاية المدنية  التي هرعت بعناصرها إلى مكان الحادث ليتم نقل الجثة نحو المستشفى الإقليمي لسيدي إفني.