ذكرت مصادر مطلعة لموقع “ماذا جرى” انه تم قبل قليل بمدينة سلا، اعتقال المدعو “سيدي محمد”، المشتبه به في جريمة تقطيع جثة فتاة و وضعها في حقيبة و إرسالها إلى مدينة مراكش في القطار.

و جرى العثور زوال أمس الجمعة على الجثة “مقطعة” بحقيبة داخل مقصورة قطار بمحطة مدينة مراكش القادم من مدينة فاس.

و عرف محطة القطار استنفارا أمنيا كبيرا، حيث حلت عناصر الشرطة القضائية، والشرطة العلمية والتقنية التي باشرت التحقيق وتمشيط مكان العثور على الحقيبة، من أجل فك لغز الجريمة.

و تم نقل الجثة الى مستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.