أعطى وزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري، نور الدين بدوي، تعليماته لولاة الجمهورية على المستوى الوطني، يأمرهم فيها بمنع توظيف العمال المغاربة وخاصة أولئك الذين يتم تشغيلهم بطريقة غير شرعية الورشات العمومية.
وأمر وزير الداخلية الجزائري بمنع أي توظيف غير شرعي لليد العاملة القادمة من المغرب في مشاريع البناء العمومية مهما كان القطاع الذي تنتمي إليه بما فيها المؤسسات العمومية المتخصصة في البناء، أو استعمال اليد العاملة المغربية من قبل موظفين ساميين في الدولة في تشييد بنايات وزخرفة منشآت تابعة للدولة والإقامات الشخصية.
وقد توصل 48 والي في الاقليم بهذه المذكرة التي تتحدث عن ضرورة أخد الاحتياطات من اليد العاملة القادمة من المغرب لدواعي أمنية معتبرا أن هذه التوظيفات هي مس ب”أمن الجزائر وبوحدته”.