عمر محموسة ل”ماذا جرى”

لفظت مهاجرة مغربية آخر أنفاسها ولقيت مصرعها في حادثة سير مروعة على مستوى الطريق السيار ببلدية نوليس شرق اسبانيا بعدما اصطدمت السيارة التي كانت تقلها بشاحنة من الحجم الكبير، حين كانت في طريقها إلى المغرب.
وأصيب زوج الهالكة الذي كان يقود العربة وثلاثة من أبنائهما، أصغرهم لا يتجاوز 7 سنوات، بإصابات طفيفة وهو ما استدعى نقلهم على إثرها إلى مستشفى بالمنطقة لتلقي العلاجات.
وكشفت وسائل إعلامية إسبانية محلية أن الضحية، البالغة من العمر 45 سنة قيد حياتها، كانت في سفرها تقصد أرض الوطن لقضاء عطلة الصيف، غير أن القدر اختار لها أن تنهي رحلتها بإسبانيا.