كشفت صحيفة اليوم السابع المصرية عن المخطط الذي تم وضعه لاغتيال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بموريطانيا، وكان الرئيس المصري قد تراجع في آخر لحظة عن المشاركة في القمة العربية بنواكشوط بعد اخباره بالمؤامرة.
وقد صعدت عدة وسائل إعلام مصرية من لهجتها ضد موريتانيا بعد ساعات من إعلان الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى مقاطعته للقمة العربية، وتكليف رئيس وزرائه بتمثيله وقال الاعلام المصري ان موريطانيا لم تضمن الحماية الكاملىة لضيوفها.
أما الصحف الموريطانية فقد اعتبرت أن مصر التحقت بالحلف المناوئ لموريتانيا والذي يتكون حسب ادعائها من المغرب والسنغال وموريطانيا والسعودية وغيرها.