أعلن الدرك في مدغشقر، اليوم، بأن 38 شخصا، بينهم 16 طفلا، لقوا مصرعهم بحريق داخل منزل في مدغشقر.

ووفقا للوكالة، وقعت الحادثة نهاية الأسبوع في قرية أمبالافاتو، التي تقع وسط مدغشقر، خلال حفلة بمناسبة الانتقال إلى مسكن جديد.

وقال هيريلالاتيانا أندرياناريفوسونا، مسؤول الإعلام في الدرك التابع للعاصمة أنتاناناريفو إن “من أصل 39 شخصا كانوا في المنزل قتل 38، داخلهم 16 طفلا”.