ذكرت مصادر مطلعة لموقع “ماذا جرى” ان فتاة تنحدر من مدينة وجدة تعرضت للسحر والشعوذة، مما تسبب لها في مشاكل كثيرة مع عائلتها وخطيبها، حولت حياتها إلى جحيم.
وتظهر هذه الصور قيام أحدهم بكتابة طلاسم سحرية على صور هذه الفتاة، بالإضافة إلى قفل على غرار جميع الصور التي تم تداولها أخيرا بمواقع التواصل الاجتماعي والتي كشفت تعرض العديد من الضحايا إلى الأذية بسبب هذه الأعمال الغير أخلاقية.

FILE-20160720-225478VC7RFPKJSY

وجدير بالذكر أن العديد من الصفحات الفايسبوكية، كشفت في الشهور الأخيرة حقائق صادمة تم التوصل إليها عقب العثور على صور بها طلاسم سحرية مدفونة بالمقابر.