أعطى نائب عمدة مراكش، في هذه الأثناء من صباح اليوم، انطلاقة حافلات “الترام بس” بالمدينة الحمراء.

ومن المنتظر أن تؤمن أول هاته الحافلات التي تتوفر على مجموعة من المزايا النقل بالخط الرابط بين عرصة البيلك بالمدينة العتيقة وحي العزوزية بتراب مقاطعة مراكش المنارة.

وكان محمد العربي بلقايد، أكد أن المجلس الجماعي لمراكش سيتسلم 15 حافلة في شهر يوليوز الجاري، قبل انعقاد مؤتمر قمة المناخ كوب 22 في نونبر، على أن تسلم الدفعة الثانية بعد ذلك وقبل متم السنة الجارية.

ويشار إلى أن مسؤولي المدينة يتقدمهم رئيس المجلس الجماعي سبق لهم أن زاروا الصين، ووقفوا على عمل 5 مصانع لصنع المركبات، قبل أن يقتنعوا بـ”الحافلات الكهربائية” ذات الجودة العالية، من أجل التخفيف من أثار التلوث في المدينة الحمراء.