هاجمت قوات تابعة لحركة تحرير ماسينا قاعدة “نمبالا” التابعة لدولة مالي على الحدود الموريطانية.
وقد خلف الهجوم عشرات القتلى والجرحى، وبعد ذلك إحفظ هذه القوات باتجاه عدد من القرى الحدودية مع موريطانيا فى أعنف هجوم تقوم به الحركة المالية المعارضة لنظام الحكم فى باماكو.
قد تكبد الجيش المالى خسائر كبيرة،لأن المقاتلين اعتمدوا أسلوب المباغتة واختاروا الصباح الباكر.