اكتشفت كانديس الذي تبلغ من العمر31 سنة أن لديها ورم سرطاني في الغدة الدرقية في مرحلته الأخيرة، حيث قدر الأطباء احتمال بقائها على قيد الحياة ب 5 سنوات فقط بعد في انتشار السرطان إلى أعضاء أخرى في الجسم في سنة 2011، لكن مع هذا لم تيأس وبدأت بالبحث عن علاج طبيعي يبعدها عن استخدام العلاجي الكيميائي بعد أن شاهدت اثنين من أصدقائها فقدا حياتهم بسبب السرطان، لكن كانديس أكدت على أن الذي قتلهما ليس السرطان نفسه بل العلاج الكيميائي، لهذا قررت التوقف عن تلقي هذا العلاج برغم من نصائح الأطباء لها.
و قررت تبديل العلاج الكيميائي بتناول 3 ثمار من الأناناس يومياً، مع فواكه أخرى مثل الكريب والليمون الهندي والليمون الحامض والتفاح والموز والكيوي والبابايا، بالإضافة إلى امتناعها عن تناول الأطعمة التي تحتوي على البروتينات الحيوانية بشكل كامل، وبعد المداومة على هذا النظام الغذائي اختفى السرطان من جسمها تماماً بعد ستة أشهر فقط.
تفاجأ أطباء”Candice Mare Fox”، كما أضافت كانديس لصحيفة “ديلي ميل البريطانية” أنها ممتنة جداً لأنها لازالت على قيد الحياة بعد أن كانت لديها فرصة العيش لمدة 5 سنوات فقط، استطاعت التخلص من السرطان في ستة أشهر فقط، فلقد قررت أن تظهر لأطبائها أنها قادرة على علاج نفسها بدون اللجوء للعلاج الكيميائي، حيث بدأت بتناول الكثير من الفواكه لدرجة أنها في بعض المرات لاتأكل سوى الفواكه فقط لمدة سبعة أيام .شفائها من السرطان في مرحلة الأخيرة باستخدام الفواكه فقط، وأعلنت كانديس للجميع بأنها تخلصت من السرطان عن طريق تجويعه، وأضافت قائلة : بأنها علمت أن البروماليين الموجود في الأناناس والكيوي والبابايا يدمران طبقة البروتينات الحيونية في خلايا السرطان .
تنصح كانديس كل المصابين بهذا المرض اللعين بتغيير نظامهم الغذائي، مؤكدة على أن النظام الغذائي السليم هو العامل الأهم في محاربة السرطان، فالتغذية تلعب دوراً مهما مع ممارسة الرياضة بشكل منتظم في الحفاظ على صحة الجسم .