أعلنت لجنة التحقيق الروسية الثلاثاء 12 يوليوز عن إلقاء القبض على محمود فيليتوف إمام مسجد ياردم في موسكو ورئيس جمعية “هلال” الخيرية للاشتباه بتورطه في قضية تتعلق بالإرهاب.

ونقلت وكالة “إنترفاكس” عن محامي الإمام قوله إن التهم الموجهة إلى فيليتوف تتعلق بـ “الدعوة إلى الانخراط في الأنشطة الإرهابية علنا والتبرير العلني للإرهاب”. وذكر أن موكله قد أدلى بشهاداته وأقر بذنبه جزئيا.

وحسب المعلومات المتوفرة، تتعلق التهم بتصريحات الإمام حول عبد الله غابايف المروج لفكر “حزب التحرير الإسلامي” المحظور في روسيا والذي قتل في عملية أمنية بداغستان في عام 2013.

وأوضح المحامي أن الأمن اعتقل فيليتوف يوم الاثنين 11 يوليوز، كما أنه أجرى عمليات تفتيش في منزل المشتبه به وفي المسجد.