زعم مجموعة من علماء ناسا أن أحد أقمار كوكب المشتري قد يحتوي على كائنات فضائية.
وأشار العلماء إلى أنهم يحاولون كشف غموض أكبر كوكب في النظام الشمسي، بما في ذلك ما إذا كان أحد أقماره هو موطن لبعض أشكال حياة الكائنات الفضائية، حيث يعتقد العلماء أن قمره الذي يعرف بـ “أوربا” ويغطى بالماء المجمد يمكن أن يكون النقطة التي يحتاجونها للبحث عن حياة في أماكن أخرى من الكون.
وأضاف العلماء: “نحن لا نعرف ما هي العناصر الموجودة داخل أكبر كوكب في النظام الشمسي، هي صخور أم معدن أم ماذا، ولكن في النهاية يرون أن شيئا مثيرا للاهتمام وهو ما يدفعهم لاستكمال استكشافاتهم، حيث إن فهم متى وأين تم تشكيل المشتري سوف تساعدنا على فهم متى وأين الأرض شكلت فيما يتعلق الشمس.”