أكدت وزارة الاتصال أن قرار السلطات المغربية المختصة بعدم السماح بالترخيص بعرض فيلم “الزين اللي فيك” بالمغرب، نظرا لما تضمنه من إساءة أخلاقية جسيمة للقيم وللمرأة المغربية ومس صريح بصورة المغرب، “لا زال ساري المفعول”.

وأوضحت الوزارة في بيان حقيقة بخصوص مزاعم بالترخيص بعرض فيلم “الزين اللي فيك”، على إثر تداول بعض مستعملي الشبكات الاجتماعية وبعض المواقع الإلكترونية لمقال مفبرك، والذي يحور مقالا نشر سابقا بأحد المواقع الإلكترونية الفرنسية المعروفة، وذلك بغرض ترويج ادعاء بأن وزارة الاتصال سمحت أخيرا بعرض فيلم “الزين اللي فيك” لمخرجه نبيل عيوش، استنادا على مصدر مزعوم من داخل المركز السينمائي المغربي، أن مسؤولي المركز السينمائي ينفون بشكل قاطع صدور أي تصريح بهذا المضمون أو في هذا الاتجاه.

وإذ ترحب الوزارة، يضيف المصدر، “بالنقاش الجاد والمسؤول على شبكات التواصل الاجتماعي، والذي أبرز تأييدا بشكل جد واسع لقرار السلطات المغربية، فإنها تستنكر في المقابل ترويج مقال مفبرك بشكل يبرز رغبة البعض في تغليط الرأي العام الوطني والدولي”.