في الوقت الذي تداول فيه نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، صورا لـفيضان قوي ضرب منطقة أوريكا الجبلية نواحي مدينة مراكش مخلفا خسائر مادية كبيرة، أكدت مصادر مطلعة لموقع “ماذاجرى” أن الامور عادية باوريكا، نافيا ما تم ترويجه عبر الشبكات الإجتماعية من فياضانات خلفتها الأمطار الغزيرة التي تددول أنها هطلت على المنطقة منذ الساعة 7 مساء من يوم الاحد المصنرم، مما تسبب في انجراف التربة من منطقة والماس في اتجاه منطقة سيتي فاطمة بجبال اوريكا.

اوريكا1

والغريب أن الإشاعة انتقلت من الفم إلى الأدن ووجدت صداها على المواقع الاجتماعية التي أكدت أن “الطريق بين منطقة والماس ومنطقة أغبالو قد انقطعت بسبب فيضان الواد الفاصل بين المنطقتين، الشيء الذي جعل عددا كبيرا من المواطنين عالقين”.