عمر محموسة ل”ماذا جرى”
اندلع حريق مهول ليلة أمس ببيت سيدة تقطن بسطح عمارة بحي بيت غلام بتازة، مسببا خسائر مادية كبيرة، بعدما أتت النيران على كل الأثاث بالمنزل المغطى بالقصدير، بالاضافة إلى تسببه في حروقه لصاحبة البيت.
وقد غادر سكان العمارة منازلهم فور نشوب الحريق خوفا من أن تنتقل النيران إلى بيوتهم، في اللحظة التي حلت فيها سيارة الاسعاف ورجال المطافئ الذين تمكنوا من التغلب على النيران.
وكشفت المصادر من تازة أن سبب اندلاع النيران هو انفجار شاحن بطارية الهاتف “شارجور” كان متصلا بالكهرباء بعدما نسته صاحبة البيت الذي تكتريه رفقة زوجها وابنها المختل عقليا.