برهن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن قدرته الكبيرة في صناعة التاريخ مع المنتخب البرتغالي بعد تسجيله للهدف التاسع له في مشاركاته الأربع في نهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية الأربعاء 6 يوليو2016.

وتمكن كريستانو رونالدو من تسجيل الهدف الأول لمنتخب بلاده في (د.50) من زمن مباراة البرتغال ضد منتخب ويلز في نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016 والتي انتهت بهدفين مقابل لاشئ لصالح البرتغال.
وقد رفع رونالد من عدد اهدافه في البطولة الحالية لتصبح ثلاثة، لكنه دخلرالتاريخ كشريك للفرنسي ميشيل بلاتيني في الرقم القياسي لعدد الاهداف بالأورو وهو تسعة، إلا أن بلاتيني احتفظ لنفسه بكونه سجلها في نسخة واحدة عام 1984، في حين احتفظ رونالد لنفسه إمكانية تخطي هذا الرقم بتسجيل هدف آخر أو هدفين في المباراة النهائية ليدخل التاريخ من أوسع أبواب كرة القدم