عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عرفت مدينة الفقيه بنصالح مساء أمس الثلاثاء حادثة سير مروعة راح ضحيتها شاب في عقده الثالث، بعدما اصطدم بسيارة مهاجر مغربي مقيم بالديار الاوروبية، كان يسير بشكل قانوني على الطريق.

وكشفت المصادر أن الشخص لفظ أنفاسه الأخيرة في الحين، لشدة الصدمة مع السيارة الخفيفة، حيث أن الضحية كان يقود دراجته النارية في نفس اتجاه السيارة.

وأكد المصدر أن المهاجر المغربي حل بمدينة الفقيه بنصالح لقضاء العيد مع عائلته، لتقع الحادثة، فيتم نقل الضحية لمستودع الأموات.