عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في تطور مثير يهدد المدهب السني المالكي بموريتانيا كشف باحثون ونشطاء مهتمون بالمد الشيعي أن التشيع وصل إلى موريتانيا في أخطر مدرسة لهذا المنهج وهي ” المدرسة الشيرازية ” التي تعتبر أكثر تطرفًا بين المدارس الفقهية الشيعية.

وأكد أحد الكتاب الجزائريين أن التشيع وصل إلى موريتانيا وعبر ” شيرازية ” التي تعد الأكثر غلوا.