عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة أن الفنان المغربي ” سعيد طنور “، سلم الروح إلى بارئها عن سن  تناهز 58 عاما، وذلك صباح اليوم الجمعة.

وقد كان الراحل ” طنور ” يعاني من مرض خطير على مستوى الكبد نقل على إثره للمستشفى للعلاج غير أن شدة المرض حالت دون أي يستطيع المواصلة في الحياة فسلم الروح لبارئها بأحد مصحات العاصمة الاقتصادية.

وقد شارك الفنان الراحل بأعمال متميزة في المسرح و السينما، كان آخرها المسلسل المغربي ” دموع الرجال ” الذي عرض على إحدى القنوات الوطنية رمضان الماضي.