توصل مكتب موقع “ماذا جرى” بالدارالبيضاء ببلاغ صادر عن الجامعة الوطنية للطاقة بالمغرب تقول فيه أنها ترفض المشروع الحكومي القاضي بضم المكتب الوطني للماء والكهرباء، وكذا كل موارده البشرية إلى الوكالة المغربية للطاقة المستدامة”مازين” .
وجاء في البلاغ أن مشروع القانون المتعلق بتذويب المكتب في الوكالة المغربية للطاقة المستدامة لا يعنيهم،وأن عمال المكتب “ليسوا قطيع غنم يساق بهذه الطريقة المهينة”،وأنهم يحتفظون لأنفسهم بالرد على الحكومة بالطريقة المناسبة.

IMG-20160701-WA0004

IMG-20160701-WA0005