عمر محموسة ل”ماذا جرى”

بعدما حلت زوجة اوباما أمس رفقة ابنتيها بمطار مراكش المنارة في زيارة هي الاولى من نوعها للسيدة الاولى بأمريكا إلى المغرب، ينتظر أن تشارك في برنامج غني اليوم الثلاثاء يندرج ضمن الحملة التي تقودها في العالم، بخصوص مساعدة الفتيات على الولوج إلى التعليم، وهي الحملة التي أطلقها اوباما السنة الماضية في العالم تحت شعار “دعوا الفتيات تتعلم”.

وينتظر أن يعقد لقاء اليوم بمراكش يناقش هذا الموضوع بحضور قنوات دولية ووسائل إعلام مختلفة وبمساهمة إيشا سيساي عن قناة “سي ان ان” الأمريكية، إضافة إلى حضور الممثلة الأمريكية العالمية ميريل سريب ثم الممثلة الهندية المشهورة بدفاعها عن قضايا الفتيات والنساء فرييدا بانتو.

وتحمل هذه المبادرة الانسانية التي أطلقها اوباما أبعادا كبيرة ومشاريع هامة، حملت زوجته إلى المغرب وبعدها  إلى ليبيريا ثم إسبانيا، من أجل مناقشة حلول تسهل على الفتيات خاصة القاصرات منهن ولوج المدارس.