عمر محموسة ل”ماذا جرى”

سقط شخصان، أحدهما من ذوي السوابق القضائية، في يد الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بمنطقة عين الشق بالدار البيضاء، بعد الاشتباه  في تورطهما في جريمة القتل العمد مع إضرام النار عمدا في جسم فتاة متشردة.

المعتقلان اللذان يعيشان حالة تشرد ويقومان بجمع وبيع المتلاشيات، اعتديا جنسيا على فتاة متشردة تعاني من إعاقة ذهنية، ليقوما عقب ذلك بتكبيلها وإضرام النار في جسدها مما أدى إلى وفاتها.

وقد وجد المتشردان لحظة اعتقالهما في حالة تخدير، نتيجة الإدمان على استهلاك مادة حكولية، فتم وضعهما تحت الحراسة النظرية، فيما نقلت جثة الضحية لمستودع الأموات من أجل الكشف عن هويتها.