ذكرت مصادر إعلامية من الرباط أن غرفة الجنايات المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بمحكمة الاستئناف، ملحقة سلا، حكمت مساء الخميس ، على11 متهما متابعين في قضايا ترتبط بالإرهاب، بالسجن النافذ وصل مجموعه إلى 36 سنة،.
وقد نسبت المحكمة على المتهمين تهما تتعلق بالإنتماء إلى التنظيم الإرهابي “داعش” ومبايعة زعيمه أبي بكر البغدادي، وتكوينهم لعصابة إجرامية خططت لتنفيد أعمال تخريبية بتراب المملكة واستهداف مؤسسات عمومية وشخصيات تنتمي إلى سلك الجيش والأمن الوطني، وتحريض الغير على ارتكاب أفعال إرهابية، ومحاولة صنع متفجرات في إطار مشروع فردي يهدف الى المس الخطير بالنظام العام.

وحسب نفس المصدر فالمتهمون في غالبيتهم ينحدرون من منطقة بني ملال، وكشفت التحريات التي باشرتها معهم مصالح المكتب المركزي للأبحاث القضائية وقضاة التحقيق، تخطيطهم لتفجير القناة الثانية باعتبار أنها تحرض على الانحلال الخلقي.