عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أكدت مصادر أمنية جزائرية في بلاغ لها أن عناصر الجيش الجزائري المتواجد على الحدود الشرقية للجزائر مع ليبيا بولاية إليزي، تمكنت اليوم الإثنين من توقيف سيارة رباعية الدفع تقل ثلاثة إرهابيين مبحوث عنهم.

وقد نصب حرس الحدود كمين للإرهابيين المبحوث عنهم مما أفضى إلى توقيف سيارة رباعية الدفع  كانت تقلهم، ودمرت العناصر الأمنية لغما تقليدي الصنع بقرب المنطقة التي تم اعتقال الارهابيين بها.

وتعاني الجزائر بشكل يهدد استقرارها من خلايا إرهابية تستوطن الجبال الجزائرية وتحمل مختلف أنواع الأسلحة، وذلك بعدما تمكنت هذه الخلايا من الدخول إلى التراب الجزائري عبر ليبيا ومالي، حاملة معها آلاف القنابل والأسلحة  والصواريخ.