بدأ المشروع الذى طرحته شركة “ITD2” المتخصصة فى تدريب الكلاب الاستعانة بحاسة الشم عند الكلاب لاكتشاف الأورام الخبيثة لسرطان الرئة والبروستاتا.

كانت الشركة – والتابعة لمعهد كورى الطبى الفرنسى ورصدها مبلغا قدره 100 ألف يورو – قد استخدمت كلبين للاستعانة بحاسة الشم لديهما بعد أن تم أخذ عينة من هذه الأورام الخبيثة والأنسجة المشبعة بعرق المريض لتعليمهما التعرف على رائحة سرطان الثدى ثم يعرضهما لاختبار آخر ، حيث تعرض عليهما أنسجة من أشخاص مريضة وفى حالة تطابق الحالتين فسوف يتم التوسع فى هذا المشروع الأكلينيكى وتطبقها على نطاق أوسع، طبقاً لما ورد بوكالة “أنباء الشرق الأوسط”.