أعلن المجلس الوطني لحزب الاستقلال، المنعقد يوم السبت، عن قراره المتعلق بتحالفات مرحلة ما بعد بعد انتخابات 7 أكتوبر، حيث قرر كما كان متوقعا التحالف مع من سماها أحزابا وطنية.

وأبرز عبد الله البقالي، إن التحالف الطبيعي في هذا البلد هو لأحزاب الكتلة مع حزب العدالة والتنمية، مؤكدا أن حزب الاستقلال لن يركع لا للأشخاص ولا للأحزاب، في إشارة إلا أن قراره السياسي مستقل وسيادي.