عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت السلطات الامنية البحرية الاسبانية أن قاربا مطاطيا انطلق من الشمال المغربي ويحمل قرابة الثلاثين مهاجرا ضاعوا في البحر على مستوى منطقة جبل طارق قرب بقرب جزيرة البوران، في فاجعة جديدة يعرفها البحر الأبيض المتوسط.
وقامت عناصر الامن البحري الاسباني باعتماد طائرات هيلوكوبتر للبحث عن القارب غير أنها لم تستطع تحديد الجهة التي توجه نحوها القارب.
وبات تحسن أحوال الطقس خلال هذه الفترة مشجعا للمهاجرين على الانطلاق من شمال المغرب نحو الجنوب الاسباني، خاصة منهم المهاجرين الافارقة المنحدرين من دول جنوب الصحراء، وهو ما سبق وتوقعته البحرية الاسبانية بخصوص هذه الفترة من السنة.