عمر محموسة ل”ماذا جرى”

دخلت الممثلة المغربية لبنى أبيضار على خط الصراع الجدلي القائم منذ يومين بين المطرب نعمان لحلو والفنان محمد مفتاح على خلفية تجسيد مفتاح دور يهودي في إحدى المسلسلات المصرية، حيث دافعت أبيضار عن محمد مفتاح عبر تدوينة وضعتها على حائطها الاجتماعي.
وقد وصفت أبيضار في تدوينتها الفنان محم مفتاح بـ “الفنان الكبير والعبقري” مضيفة في دفاعها عنه قائلة ” وا ناري ميمي الناس العالم تالحماق.. واش مزال مفهمتوش أنكم الشعب الوحيد فالعالم لي مزال مفهمش أن الممثل كيجسد شخصية ماشي هوا ديك الشخصية أو متافق معها”.
وكان لحلو قذ غضب من محمد مفتاح ونشر على حائطه تدوينة يقول فيها ” نحن المغاربة متسامحون ومتعايشون مع جميع الأديان، ونظرتنا إلى المسيحي، واليهودي لا تقل احتراما عن نظرتنا للمسلم، وإن كنّا ضد الصهيونية، الأمر في مصر يختلف، فالمصري المواطن العادي يكره كل من ينتمي إلى الديانة اليهودية، وهذا ما جعل يهود مصر فكروا في أن يغادروا ولا يعودون أبدا .. وانطلاقا من هذه المقاربة، اختيار الفنان المغربي محمد مفتاح أن يؤدي دور يهودي إسرائيلي مع عادل إمام في مسلسل -مأمون وشركاؤه-، هو لعب في الماء العكر بالضبط كما هو الحال في إسناد أدوار عاهرات لمغربيات في الدراما المصرية. ألم يكن من الممكن الاستعانة بيهودي مصري، أو عراقي، أو تونسي، أو يمني “، على حذ تعبيره.