عمر محموسة ل’ماذا جرى”

فاجعة جديدة عاشتها ساكنة دوار ولاد رحو نواحي مدينة الفقيه بنصالح بعدما غرق شاب لا يتجاوز عمره 20 سنة بنهر ام الربيع على مستوى الدوار الذي ينحدر منه.

الشاب انتقل صوب النهر ليحتفي وينتشي بحصوله على شهادة البكالوريا رفقة أصدقائه، غير أن الموت اختطفه في لحظة فرح مخلفا حزنا كبيرا وسط زملائه الذين كانوا شاهدين على لحظة وفاته.

وقذ انتقلت عناصر الدرك الملكي وسيارة الاسعاف نحو النهر حيث تطلبت العملية انتشال جثة الضحية من المياه ونقله لمستودع الاموات للتشريح.