في الوقت الذي يتسابق فيه مشاهير من داخل وخارج المغرب لتهنئة الأسرة العلوية بالأمير الجديد، نشرت بطلة فيلم “الزين لي فيك”، أمس الجمعة على حسابها بفيسبوك، صورة مركبة تجمع ما بين الملك محمد السادس أثناء ولادة الأميرة لالة خديجة والأمير مولاي رشيد أثناء حمله لمولاي أحمد، معلقة “نفس الخامية .. 13 سنة”.
1466847790-13535741-1062671817119299-1041983223-n
وأثارت الصورة المنشورة سخط وغضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين هاجموها في التعاليق، متهمينها بالسخرية من “أثاث القصر الملكي”، على الرغم من أنها سبق وأن كتبت تعليقا فوق الصورة: “أنا مدرت والو غير نشرت صورة”.
يشار أن أبيضار تستقر حاليا في فرنسا بعد الضجة التي أثارتها بالمغرب والناتجة عن دورها في فيلم “الزين لي فيك”، اعتاد عليها الجمهور المغربي بخرجات إعلامية مثيرة للجدل وانتقادها المسيء للمغرب في حواراتها مع أشهر القنوات الفرنسية.